أمير منطقة الرياض يدشن الحملة الوطنية للتوعية بأهمية الكشف المبكر لسرطان الثدي لجمعية زهرة

  • IMG-20201001-WA0018-1-400x400
  • IMG-20201001-WA0020-1-400x312
  • IMG-20201001-WA0021-1-400x400

    

دشن أمير منطقة الرياض صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز ، و رئيس مجلس إدارة جمعية زهرة صاحبة السمو الملكي الأميرة هيفاء بنت فيصل بن عبدالعزيز، الحملة التوعوية بسرطان الثدي تحت شعار #العفو_العافية، في مكتب أمير الرياض وذلك يوم الخميس الموافق 1/10/2020م.

وقد أوضحت رئيس مجلس إدارة جمعية زهرة صاحبة السمو الملكي الأميرة / هيفاء بنت الفيصل أن تنظيم الحملة لهذا العام سوف يكون من خلال وسائل التواصل الاجتماعي وحملات تسويق إلكتروني، و سوف يتم تسليط الضوء في الحملة على أربعة محاور رئيسية و هي الفكر و الأولوية و السلوك و الامتنان والتي تهدف إلى تصحيح المعتقدات الخاطئة عن سرطان الثدي وتعزيز أهمية دور البيئة المحيطة للسيدة، بالإضافة إلى رفع وعي النساء بأهمية إجراء فحوصاتها ضمن أسلوب حياتها الصحي، وتشجيع النساء على اجراء الفحص المبكر لسرطان الثدي، والأهم هو تفعيل دور المتعافيات والاستفادة من تجاربهم ، و سوف يتم تنظيم ذلك من خلال ورش عمل ومحاضرات توعوية عن طريق البث المباشر(webinar) ولقاءات خاصة لمريضات و متعافيات سرطان الثدي، كما ذكرت أن للجمعية عدة شراكات مع القطاع الحكومي والخاص و مؤسسات المجتمع المدني التي بدورها تساهم في تفعيل مشاريعها التنموية في مناطق المملكة المختلفه وحملة أكتوبر2020م

الجدير بالذكر أن جمعية زهرة تشارك في منتدى مجموعة التواصل للمجتمع المدني C20 التابعة لقمة العشرينG20 و ذلك يوم الأربعاء الموافق7 أكتوبر2020م، لمناقشة أهمية تفعيل دعم المتعافين من السرطان و تعزيز دورهم في المجتمعات المحليه لدول العشرين.

 

نشر :

إضافة تعليق جديد

 تم إضافة التعليق بنجاح   تحديث
خطأ: برجاء إعادة المحاولة